جراحه العظام والمفاصل الصناعيه

لقد أحدث إستخدام المنظار فى علاج إصابات الملاعب وأمراض المفاصل ثورة كبيرة فى مجال المناظير الجراحية حتى أصبح اليوم بالإمكان علاج أصعب وأدق الإصابات بإستخدام المنظار دون الحاجة إلى إجراء فتح جراحي مما ساعد على:

·       سرعة شفاء المريض وعودته إلى عمله.

·       قلة الآلام بعد الجراحة.

·       التقليل من نسبة حدوث المضاعفات بعد العملية.

·       سهولة إجراء العلاج الطبيعى بعد العملية.

·       عدم حدوث تليفات بالأنسجة التى يسببها الفتح الجراحي.

·       عدم حدوث قصور فى مدى الحركة.

أكثرالإصابات والأمراض شيوعاً التى يمكن علاجها بالمنظار:

مفصل الكتف

1.  خلع الكتف المتكرر:

وهو أكثر مضاعفات الخلع الحاد حدوثاً وبه يحدث قطع للشفة المحيطة بحق مفصل الكتف وكذلك حافظة ورابطة الكتف مما ينتج عنه تكرار الخلع مع الحركات اليومية للمريض.

وبإستخدام المنظار يتم إصلاح قطع الشفة والحافظة بمساعدة خطاطيف عظمية تعيد الثبات مرة أخرى لمفصل الكتف.

2.  إلتهاب العضلات المدورة للكتف:

بإستخدام المنظار يتم إزالة الإلتهاب مع إجراء توسيع لمجرى العضلات وإزالة نتوئات عظمة اللوح.

3.  قطع أوتار العضلات المدورة للكتف:

بإستخدام المنظار يتم إصلاح القطع وتوصيل الوتر الى موضعه بإستخدام خطاطيف عظمية مما يساعد المريض على إستعادة القدرة على رفع الكتف مع ثبات المفصل.

4.  تيبس مفصل الكتف:

يصيب مرض تيبس الكتف فئات عمرية متباينة ويكثر إنتشاره بين كبار السن المصابين بمرض السكر. بإستخدام المنظار يتم إزالة التلفيات والإلتصاقات المتكونة داخل المفصل بإستخدام أجهزة حديثة مما يؤدى إلى إستعادة مدى الحركة مباشرة بعد المنظار.

 

مفصل الركبة

1.  إصابات الغضاريف الهلالية:

بإستخدام المنظار يتم علاج إصابات الغضاريف الهلالية بالركبة والتى لها دور كبير فى مرونة الركبة, حيث يتم إستئصال الجزء المصاب فقط مع الحفاظ على باقى الغضروف وفى بعض الإصابات خصوصاً فى صغار السن يتم عمل أصلاح للقطع والحفاظ على الغضروف كاملاً مما يقلل من إحتمال حدوث خشونة مبكرة وتلف لمفصل الركبة.

2.  إصابات الأربطة الصليبية:

وهو أكثر إصابات الملاعب شيوعاً (وبالأخص الرباط الصليبى الأمامى) مما ينتج عنه عدم ثبات بالركبة,عن طريق المنظار يتم إجراء إستعواض للرباط الصليبى بإستخدام أوتار العضلات القابضية مما يعيد الثبات للركبة مرة أخرى ويقلل من حدوث الخشونة المبكرة للركبة.

3.  خشونة الركبة:

بإستخدام المنظار يتم عمل تنظيف وغسيل للركبة مع إزالة للتليفات بإستخدام جهاز الشيفر وذلك فى المراحل المتوسطة للخشونة مما يقلل من حدة الآلام مع زيادة فى مدى الحركة.

خشونة المفاصل

هو مرض ينتج عن تآكل الغضاريف الناعمة التى تغطى سطح المفصل والتى تساعد على نعومة الحركة حيث يحدث ضعف فى تماسك هذه الغضاريف مما يؤدى الى تشقق سطحها ثم تتآكل إلى ان يصبح سطح العظمة عارياً من الغضاريف التى تحميه ويصاحب ذلك إلتهاب فى الغشاء المبطن للمفصل (الغشاء السينوفى) مما يؤدى إلى حدوث إرتشاح(تجمع الماء) بالمفصل.

ويتم علاج الخشونة بطريقتين:

أولاً:العلاج التحفظى: وذلك فى حالات الخشونة البسيطة أو المتوسطة

·       الأدوية المضادة للإلتهابات.

·       الأدوية المساعدة على بناء الغضاريف.

·       التقليل من الوزن.العلاج الطبيعى.

·       الحقن الموضعية بالمفصل.

ثانياً:العلاج الجراحى:وينقسم إلى:

جراحات المناظير

فى حالات الخشونة المتوسطة حيث يتم تهذيب المفصل ومعالجة تمزقات الغضاريف وترقيع الغضاريف التالفة.

جراحات المفاصل الصناعية

وذلك فى حالات الخشونة المتقدمة أو مع عدم الإستجابة للعلاج التحفظىوبها يتم استبدال الأسطح المتهالكة من المفصل بأجزاء صناعيةليختفى الألم ويزداد مدى الحركة وهى من الجراحات الناجحة التى يشعر المريض بعدها بتحسن ملحوظ.